جمعية خيرية تطلق مبادرة “شاحنة حمام دافئ” للمشردين بالدار البيضاء

في بادرة إنسانية هي الأولى من نوعها في المغرب، أطلقت مؤسسة جمعية “جود  الخيرية”، مبادرة إنسانية استفادة منها المشردون والأشخاص بدون مأوى في مدينة الدار البيضاء.

و استفاد عدد من الأشخاص من المشردين في شوارع وأزقة العاصمة الاقتصادية، خلال مطلع دجنبر الجاري، من شاحنة عبارة عن حمام دافئ متنقل، مكونة من 4 حمامات، وموضعين لغسل الأسنان والحلاقة والشعر، كما تتضمن موضعا لتخزين الملابس الجديدة والأحذية.

وأوضحت هند العيدي، رئيسة جمعية “جود الخيرية” المتخصصة في مساعدة الأشخاص من دون مأوى، أن “الجمعية خصصت شاحنة تزن 20 طنا تحمل قرابة 2000 لتر من المياه، للأشخاص بدون مأوى حتى يستحموا فيها”. وأشارت إلى أن “الشاحنة ستجوب جميع مقاطعات الدار البيضاء”.

وقالت العيدي، أن الحملة التي انطلقت يوم 02 دجنبر الجاري وستمتد على مدى خمسة أيام في الأسبوع، يرتقب أن تشمل مدنا أخرى غير الدار البيضاء، من قبيل الرباط أو الجديدة أو مراكش.

وتروم هذه المبادرة الإنسانية، حسب المنظمين، توفير الدفء لفائدة الأشخاص الذين يتخذون الشوارع مأوى لهم، من خلال توفير الملابس وعددا من الخدمات الأخرى، حيث ستقوم الجمعية بتقليم أظافر المشردين ومساعدتهم على الاستحمام وتمكينهم من ملابس نظيفة، معتبرين أن “المبادرة تقدم خدمات اجتماعية متميزة “.

وتتوقع الجمعية الخيرية استفادة قرابة ثمانية آلاف شخص من “الحمام المتنقل”، مشيرة إلى أن ” أغلب المستفيدين منها أبدوا رغبتهم في العودة إلى أسرهم أو البحث عن عمل بعد أن أصبح شكلهم مقبولا”.

شاهد أيضاً

السعدي: قضايا الشباب تتسم بالراهنية والاستعجالية

قال لحسن السعدي رئيس الفيدرالية الوطنية لشبيبة حزب التجمع الوطني للأحرار، بمناسبة الـ12 من غشت ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *