تونس تلغي قانون 1965 الذي يمنع إسناد الأسماء غير العربية للمواليد

نشرت وزارة الشؤون المحلية التونسية، اليوم الجمعة، نص منشور صدر، يوم امس الخميس، تقرر بموجبه إنهاء العمل بالمنشور المشترك عدد 85 المؤرخ في 12 ديسمبر 1965 الصادر عن كاتب الدولة للعدل وكاتب الدولة للداخلية والذي كان يتضمن بعض التحجيرات في اختيار الوالدين لأسماء المواليد الجدد عند ترسيمهم بدفاتر الولادات.

وجاء في المنشور الجديد والذي وجهه وزير الشؤون المحلية المقال لطفي زيتون، الى رؤساء البلديات – حسب ما أوردته وكالة الأنباء التونسية – ان التحجيرات السابقة في اختيار اسماء المواليد الجدد اضحت اليوم “نوعا من التقييد للحرية”.

وجاء في المنشور الجديد عدد 13 والمؤرخ في 15 يوليوز الجاري، أن المنشور عدد 85 لسنة 1965 ” لم يعد يتلاءم مع ما تعيشه تونس اليوم من مناخ حرية ومسؤولية”.

ودعا المنشور رؤساء البلديات الى ضرورة التقيد بما ورد في دستور 26 جانفي 2014 وبالقوانين والترتيب الجاري بها العمل في مجال الحالة المدنية.

وكان المنشور عدد 85 لسنة 1965 يحجر إسناد الأسماء غير العربية للمواليد كما يحجر اسناد اللقب كاسم او أن تسند الى المواليد ألقاب الزعماء أو أسماؤهم و ألقابهم في ان واحد، و يحجر أيضا تسمية المواليد بأسماء مستهجنة أو منافية للأخلاق أو محل التباس”.

شاهد أيضاً

“المشاكل الزوجية: الأسباب والحلول” محور ندوة رقمية لقناة “حوار تيفي”

أعلنت قناة “حوار تيفي” عن تنظيم ندوة إجتماعية عن بعد، تحت عنوان “المشاكل الزوجية؛الأسباب والحلول”وذلك ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *