بعد إنشاء وتمويل أزيد من 100 مدرسة جماعاتية قروية وتدريس الأمازيغية.. مركز أمريكي يكرم عثمان وليلى بنجلون

من المرتقب أن يتسلم رئيسا “مؤسسة البنك المغربي للتجارة الخارجية”، عثمان وليلى بنجلون، جائزة “الشخصيات ذات الرؤية المتبصرة” التي يمنحها مركز الأبحاث الأمريكي “معهد الشرق الأوسط”، وذلك في 12 نونبر القادم بواشنطن،.

واختار “المعهد الأمريكي” منح الجائزة إلى رئيسي مؤسسة البنك المغربي للتجارة الخارجية، تقديرا لأعمالهما المنجزة، على مدى 30 سنة، في مجالات مكافحة الأمية والفقر في المغرب وخاصة في الوسط القروي. وفق المنظمين.

وتكرم هذه الجائزة شخصية أو منظمة نظير “عملها المتميز والريادي في تعزيز السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا”.

وأفاد مركز الأبحاث الأمريكي (مقره واشنطن) في موقعه الإلكتروني، أن “عثمان بن جلون وعقيلته قاما سويا بإنشاء وتمويل أزيد من 100 مدرسة جماعاتية قروية في جميع أنحاء المغرب”.

وأضاف أن المؤسسة تنشط أيضا، من خلال برامجها، في مجالات حماية البيئة وتعليم اللغة والثقافة الأمازيغية.

وسيتم تسليم هذه الجائزة خلال حفل سيقام على هامش المؤتمر السنوي الثالث والسبعين لمعهد الشرق الأوسط.

ويعد “معهد الشرق الأوسط Middle East Institute -MEI ” الذي تأسس سنة 1946، أقدم مؤسسة متخصصة في الدراسات والبحوث حول الشرق الأوسط. وهو مؤسسة غير ربحية أسسها عام  الباحث المختص في الشرق الأوسط جورج كامپ كايزر ووزير الخارجية السابق كريستيان هرتر.

 ويسعى المعهد “نشر المعرفة عن الشرق الأوسط في أمريكا وتقوية فهم الولايات المتحدة من قِبل شعوب وحكومات المنطقة.” ويقدم هذا المركز دراسات تحليلية في العلوم السياسية والعلاقات الدولية، فضلا عن خدمات تطوير التعليم، وتعريف الجمهور الأمريكي بالتنوع الفني والثقافي للمنطقة.

شاهد أيضاً

تافراوت:  1168 مستفيد ومستفيدة خلال حملة طبية مجانية بتاهالة

بفضل مجهودات اللجنة الطبية والعمل الجبار للطاقم الطبي، وكذا اتحاد تهالة اغشان بشراكة مع جماعة تهالة بلدية ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *