كتاب وآراء

  الدكتور صادق جلال العظم: الفيلسوف والمفكر السوري الذي امن بالعلمانية وتحرير العقل 

في 11 دجنبر 2016 غيب الموت  ببرلين – وكم كان ظالما هذا الموت- مفكر اسثنائي نذر حياته  للدفاع عن الحداثة والعلمانية والعقلانية، مفكر وناقد لا يستكين للافكار الجاهزة او التحليلات السطحية التي تمجد بدون دليل او تذم بدون سبب كذلك ، مفكر حاور وناقش كبار المفكرين واختلف معهم مثل ادونيس ...

أكمل القراءة »

ردا على من يعتبر الحوار القانوني معركة فئوية

 صحيح أن المنهجية التي خاضت بها هيئات المحامين ” معركة ” مواجهة نص المادة التاسعة لم تتخلص من التردد على مستوى حجم التعبئة والإقناع القانوني ، رغم ان تخصص هيئة الدفاع هو الترافع والحجاج ؛ غير أن هذا الوضع لا يعني البتة بأن مطلب التراجع عن اقرار المادة لا يعدو ...

أكمل القراءة »

تجديد الخطاب الريفي

بعد مرور ثلاث سنوات على طحن الشهيد محسن فكري وانطلاق شرارة حراك الريف، وما تداعى بعد ذلك من أحداث، هل استوعبنا طبيعة الصراع القائم بين الريف والمركز؟  في تقديري، هذا سؤال مطروح الآن، وبحدة، خاصة بعد أن دخل مسار حراك الريف نفقَ التآكل الداخلي، وانتقلت مسألة الدفاع عن الريف من ...

أكمل القراءة »

الخذلان الأبدي لليسار المغربي (1/2)

استضافة إحدى فصائل اليسار المغربي لما يُسمّى “الجبهة العربية التقدّمية” لعقد مؤتمرها الأول بطنجة أيام 25، 26 و27 أكتوبر 2019، تحت شعار: “الوحدة العربية ضرورة تاريخية ورهان استراتيجي”، مناسبة للتذكير بالهُيَام الشديد، إلى حد الجنون، لهذا اليسار المغربي بكل ما هو عربي وقومي ومشرقي، حتى أنه يمكن القول إن هذا ...

أكمل القراءة »

مساهمة في توجيه نوايا الخطاب ايجابيا

إن التركيز على منطقة سوس ماسة ( المحددة جغرافيا بالأطلس الصغير الغربي ) ليس اعتباطيا ، وانما مقصود قصدا ، فهو عرض سياسي بمقاربة اقتصادية لساكنة منطقة ستحتل مستقبلا موقعا جيو-استراتيجيا في سياق دولة الجهات ، ليس فقط كبوابة او جسر نحو افريقيا ، ولكن كمستقر للاستثمار والتنمية المجالية بالمعنى ...

أكمل القراءة »

لا للعنف !

القسوة و العنف جوهرخطاب المرحلة بامتياز، مهما كانت قساوة العقوبات فهي لا تشفي غليل المرضى النفسانيين، و مهما كانت الظروف صعبة و مؤلمة فهي لن تشفع بالحلم و التسامح. الاقلام المأجورة و رشاشات الحروب بالوكالة تلعلع صباح مساء على الورق و في المواقع، في الندوات و المنتديات تضرب بدون هوادة ...

أكمل القراءة »

لعبة الكرة وعودة العروبة

طبعا هذا لا يعني أن العروبة قد ذهبت من المغارب، ولكن نقصد القول أنها عادت لتتقوى أكثر بطريقة أخرى أنجح وأنجع وهي الركوب على هواء الكرة ووضع القدم عليها. من أجل النفوذ إلى عمق قلوب الجماهير السفلية المحرومة والكادحة، ودغدغة عواطفها، وغرس الفكر العروبي داخل نفوسها، حتى يتحقق لها النصر ...

أكمل القراءة »

حول تسمية “أمّْلن” بهذا الاسم

1- تحديد ووصف الموقع: “أمّْلن” اسم تحمله جماعة ترابية تنتمي إداريا إلى دائرة “تافراوت”، بإقليم “تيزنيت” من جهة “سوس – ماسة”. وهذه الجماعة تحدها شمالا جماعتا “تانالت” (إقليم شتوكة)، و”سيدي مزال” (إقليم تارودانت)، وجنوبا بلدية “تافراوت” وجماعة “تاسريريت” (إقليم تيزنيت)، وشرقا جماعة “أيت عبلا” (إقليم تارودانت)، وغربا جماعة “إريغ ن ...

أكمل القراءة »

عندما ينجح أستاذ الإعلام في حبك الرواية

في أول عمل روائي، اختار الدكتور عبد الوهاب الرامي*، بناء تخييليا مختلفا تماما، عن السائد اليوم في الأدب المغربي، المكتوب باللغة العربية. ومن المؤسف حقا، في تقديري الشخصي، أن يصدر العمل الروائي، لاسم مغربي له مكانته، عن دار نشر مصرية، ولو أنني أتفهم الأمر، لأن غلبة الشللية والمَصَالحية، يجعل هجرة ...

أكمل القراءة »

حديث الرزنامة ” 87″: المبدعون والمغنون في واد  والدعاة والخطباء في واد

هذه الايام ابتلينا بجدال افتراضي حول تحريم الغناء بسبب خرجة بعض شيوخ العقيقات وخيمات العزاء و “صفقات النكاح “، هو موضوع اختلفت حوله المذاهب والمفتون والدعاة و جدال غير متوازي الشكليات والمراكز بسبب التباين الشاسع بين الفريقين. ما سأتناوله في هذه التدوينة محاولة نفض الغبار عن أوجه التشابه بين الغريمين ...

أكمل القراءة »