ولاية تيبازة الجزائرية تحتضن الاحتفالات الرسمية برأس السنة الأمازيغية “ءناير 2970”

أعلن الأمين العام للمحافظة السامية للأمازيغية بالجزائر، سي الهاشمي عصاد، أن الهيئة ستنظيم الاحتفالات الرسمية برأس السنة الأمازيغية “يناير 2020” الموافق لسنة 2970 بالتقويم الأمازيغي، بولاية تيبازة.

وأوضح عصاد في ندوة صحفية ختاما لزيارة عمل للولاية، يوم أمس، حسب ما نقلته وسائل إعلام جزائرية، أنه “تم الاتفاق مبدئيا مع والي الولاية، محمد بوشمة، على تنظيم الاحتفالات الرسمية برأس السنة الأمازيغية “يناير 2020″ بتيبازة حتى تساهم الهيئة في ترقية وتشجيع تدريس هذه اللغة الوطنية التي تسجل إقبالا ضعيفا بالولاية مقارنة بباقي مناطق الوطن، حيث تحصي 6 أقسام فقط موزعة على 318 مؤسسة تربوية ابتدائية”.

وأوضح ـ حسب المساء ـ بأن أسباب هذا العزوف “متعددة ومتنوعة وتتطلب بعض الترتيبات والتحفيزات التي يتوجب على قطاع التربية إعادة النظر فيها، على غرار رفع معامل اللغة الأمازيغية من 2 إلى 3 لتحفيز التلاميذ على دراستها، إلى جانب معالجة مشكلة جدول التوقيت ورفع الحيز الزمني المخصص لتدريس الأمازيغية الذي لا يتعدى ثلاث ساعات في الأسبوع”.

كما تعد اختيارية دراسة اللغة، حسب المتحدث، سببا يحول دون تشجيع التلاميذ على دراستها، مبرزا في هذا الإطار أن تدريسها الإجباري هو هدف مستقبلي سيتم بلوغه.

شاهد أيضاً

مكناس. أساتذة ومهتمون يُناقشون “إكراهات” تدريس الأمازيغية

أجمع عدد من الأساتذة والمهتمين على أنّ ملف تدريس الأمازيغية بالمغرب، يعيش مشاكل كثيرة و”ضبابية” ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *