ورشة عمل لجعل  “الرباط ، مدينة آمنة خالية من العنف للنساء والفتيات”

تم إعطاء الانطلاقة لورشة العمل المعمارية والعمرانية، التي تحتضنها جمعية “جسور ملتقى النساء المغربيات”، بشراكة مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة والمدرسة الوطنية للهندسة المعمارية، يوم الجمعة 20  دجنبر بالمدرسة الوطنية للهندسة المعمارية بالرباط، في اطار مشروع “الرباط ، مدينة آمنة خالية من العنف للنساء والفتيات”.

ويهدف هذا النشاط الذي يستمر 5 أيام، حسب بلاغ توصلنا به، إلى ادماج طلاب المدرسة الوطنية للهندسة المعمارية بالرباط،  من السنة الثالثة والرابعة والخامسة والسادسة وكذلك المهندسين المعماريين المشرفين على عملية جعل مدينة الرباط جذابة وآمنة للنساء والفتيات.

ويتيح هذا النشاط الفرصة للطلاب المشاركة في إعداد نماذج أولية لمحلات تجارية وآمنة للنساء تحت إشراف سميرة عاشور، مهندسة معمارية  ومنسقة المشروع وكذلك الأستاذ المهندس المعماري حسين التواتي.وسيتم تقديم المقترحات في المنتدى الدولي “مدينة آمنة”« Safe city الذي سيتم تنظيمه بالرباط في فبراير 2020.

واكدت منسقة المشروع، سميرة عاشور،  بأن المشروع يهدف إلى “تحسين الخدمات العامة الحضرية  للنساء والفتيات  من خلال ضمان الاستقرار والأمن،  بالإضافة إلى إنشاء مساحات تجارية مخصصة لهن لتشجيع تجارة النساء وجعل المتجر أكثر أمانًا وجاذبية”إضافة الى تعزيز التمكين الاقتصادي للنساء.

ومن جانبه يرى السيد  التواتي أن الهدف من الورشة هو  “ا ستثمار النساء  للمساحات العامة من خلال تأمينها”.

*امزيك.ر

شاهد أيضاً

الراخا: مستشارون داخل القصر يحاربون الأمازيغية.. وأوموش يدق جرس الخطر

اتهم رئيس التجمع العالمي الأمازيغي؛ رشيد الراخا بعض “المستشارين داخل القصر الملكي؛ ب”محاربة الأمازيغية والسعي ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *