نشطاء أمازيغ يحتجون ضد “المقرئ أبو زيد” ويحاصرون ندوته بتزنيت

نظم العشرات من نشطاء الحركة الأمازيغية بمدينة تيزنيت وقفة احتجاجية مساء أمس الجمعة 15 مارس 2019، تزامنا مع اللقاء الذي أطره البرلماني حول مستقبل لغات التدريس بالمغرب على ضوء مشروع القانون الإطار الخاص بمنظومة التربية والتكوين، بدعوة من الكتابة المحلية لحزب المصباح بتزنيت.

واستقبل العشرات من النشطاء الأمازيغ المقرئ أبو زيد مباشرة بعد وصوله لمدينة تزنيت، بشعارات تطالب برحيله، وترفض “تدنيس قدميه لأرض الأمازيغ الذين وصفهم بالبخل”، حسب الشعارات التي رفعوها، مذكرينه بكلمة “البخلاء” التي صرح بها في لقاء داخلي مع الحركات الإسلامية بدولة الكويت قبل ثمان سنوات.

أمضال أمازيغ:متابعة

مازي

شاهد أيضاً

ليوطي وتيفيناغ  وآل الكتاني…

تفاعل الكاتب والصحافي، محمد بوداري مع تدوينة الشيخ السلفي، حسن الكتاني الذي هاجم في تدوينة ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *