أخبار عاجلة

محاكمة إعمراشن: استئنافية سلا تؤيد الحكم الابتدائي وأمنيستي تندد

أيدت غرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستئناف بسلا المختصة في جرائم الإرهاب، اليوم الأربعاء، الحكم الابتدائي في حق المرتضى اعمراشا، القاضي بسجنه خمس سنوات نافذة.

ومنحت للناشط في حراك الريف الكلمة الاخيرة قبل النطق بالحكم في حقه، لتسدل بذلك المحكمة الستار على قضية اسالت الكثير من المداد.

ويتابع إعمراشا بتهم “تحريض الغير وإقناعه بارتكاب أفعال إرهابية، والإشادة بأفعال تكون جرائم إرهابية، والإشادة بتنظيم إرهابي”.

وكانت غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بقضايا الإرهاب بمحكمة الاستئناف بسلا أصدرت في وقت سابق، حكما بالسجن خمس سنوات نافذة، في حق المرتضى اعمراشا، بعد ادانته بالمنسوب اليه.

في ردها على تأييد الحكم الابتدائي في حق المرتضى، وصفت منظمة العفو الدولية الحكم بأنه “صفعة مريع لحرية التعبير”.

وقالت هبة مرايف، مديرة المكتب الإقليمي لبرنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية، “إن حكم اليوم بمثابة صفعة مريعة أخرى لحرية التعبير في المغرب وفشل صارخ لنظام العدالة”.

وأضافت “مع هذه العقوبة بالسجن، يكون قد تمت معاقبة المرتضى اعمراشا بقسوة لمجرد تعبيره عن آرائه على فيسبوك”، مشيرة إلى أنه “احتجز بالفعل في الحبس الانفرادي لمدة 11 شهراً في انتهاك لحظر التعذيب وغيره من ضروب المعاملة السيئة”.

وتابعت “أن يسجن لسنوات بسبب تعبيره السلمي عن آرائه لأمر بغيض حقاً”.

وزادت المتحدثة “يبدو أن المرتضى اعمراشا قد استُهدف بسبب دوره في الدعوة إلى تنظيم الاحتجاجات السلمية. وإن إدانته ما هي إلا أحدث مثال على قيام السلطات المغربية بتصعيد حملتها ضد المعارضة عن طريق مقاضاة وترهيب المحتجين من حركة الحراك”.

أمضال أمازيغ: كمال الوسطاني

شاهد أيضاً

انطلاق الدورة العاشرة للمهرجان الوطني للمسرح الأمازيغي بالجزائر

انطلقت مساء اليوم 13 الخميس دجنبر 2018، فعاليات النسخة العاشرة للمهرجان الوطني للمسرح الأمازيغي بالمسرح ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *