عبيابة يؤكد التزام وزارته بتثمين دور المرأة في المجتمع

قال وزير الثقافة والشباب والرياضة، الناطق الرسمي باسم الحكومة، الحسن عبيابة، إن وزارته تشارك بفعالية في تنظيم العديد من التظاهرات الثقافية في مختلف جهات المملكة، لاسيما الأنشطة التي تثمن المرأة ودورها الأساسي في المجتمع المغربي.

وأكد السيد عبيابة في تصريح للصحافة بمناسبة حفل “ليلة الوفاء لنساء متألقات من بلادي” على أهمية هذه الأمسية المندرجة هي الأخرى ضمن فئة الأنشطة التي تدعمها الوزارة هذه السنة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، لتكريم “نساء استثنائيات” بمنحهن جوائز شرفية، في تجسيد لاهتمام الوزارة بدعم المرأة المغربية وتسليط الضوء دورها الأساسي داخل المجتمع.

وتم خلال هذا الحفل الذي نظمته فعاليات جمعوية وإعلامية، الاحتفاء بالعديد من النساء المتألقات، وهن سفيرة المغرب بالفاتيكان، رجاء ناجي مكاوي، ورئيسة الغرفة الاجتماعية بمحكمة النقض، مليكة بن زاهير، وعضو المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري، فاطمة برودي، والاختصاصية في طب الإنعاش والتخدير وممارسة للعلاج بالتنويم الإيحائي بباريس، الدكتورة أسماء خالد، ومديرة الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الداخلة واد الذهب، الجيدة لبيك.

وأكدت  بن زاهير، في تصريح لوكالة المغرب  للأنباء، أن هذا الحدث يبعث برسالة ثقة وفخر كبيرين للمرأة القاضية ولكافة النساء لمواصلة العمل في مساراتهن وتحقيق “ثورة نسائية” في كافة القطاعات.

من جانبها، أبرزت برودي في تصريح مماثل، تنامي ثقافة العرفان في المجتمع التي أضحت ركيزة أساسية لبناء الثقة في النفس، والتي تنقل رسائل تحمل قيما نبيلة ومواطنة ملهمة للجيل الصاعد. وأكدت السيدة برودي أن اليوم العالمي للمرأة يعتبر جولة ضمن معركة مستمرة للدفاع عن حقوق النساء ومواجهة التحديات المجتمعية لاسيما العنف الممارس ضد النساء.

من جهتها، أكدت الدكتورة أسماء خالد، أن هذا النوع من التظاهرات يحفز المرأة المغربية على بذل المزيد من الجهود في أي مجال لتتميز في مهنتها وتواجه العقبات اليومية.

من جانبها، قالت السيدة الجيدة لبيك، إن هذا الحدث يشكل “احتفاء متفردا بنساء استثنائيات” قمن بواجهبن نحو المجتمع، مشيرة إلى أن هذا التكريم الذي حظيت به هو قبل كل شيء تكريم للمرأة الصحراوية التي استفادت من العديد من الإصلاحات المؤسساتية التي تضمن إقلاعها ومساهمتها في تنمية البلاد.

من جهته، أكد عبد العزيز ملوك، عن اللجنة التنظيمية للحدث، أن هذه التظاهرة الثقافية تتوخى تكريم نساء معروفات بمسارهن النموذجي، مبرزا سعيهن الحثيث والمثابر لترقي المراتب المهنية، إلى جانب غرس ثقافة الاعتراف بالمرأة التي تكافح من أجل رفاه وتنمية المجتمع.

وعرف الحفل الذي نظم بدعم من وزارة الثقافة والشباب والرياضة، قطاع الثقافة، ومسرح محمد الخامس بالرباط، مشاركة عدد من الفنانين من قبيل الطالبي وان.

شاهد أيضاً

ترجمة “رواية “جيرترود ” إلى اللغة الأمازيغية

يُنتَظَر أن تصدر رواية ” جيرترود” في ترجمة من العربية إلى الأمازيغية، وذلك ضمن منشورات ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *