أخبار عاجلة

صور الطالبة “حياة” حاضرة في مسيرة بروكسيل

شهدت العاصمة البلجيكية بروكسيل، عشية اليوم السبت 29 شتنبر 2018، مسيرة احتجاجية، في إطار حراك الريف بالخارج، مُطالبة بإطلاق سراح بقية معتقلي الحراك وتحقيق مطالب ساكنة الريف، ومعاقبة المسؤولين عن مقتل الطالبة التطوانية “حياة”.

المسيرة التي عرفت مشاركة المئات من النشطاء وأبناء الجالية بالخارج، جابت بعض شوارع العاصمة البلجيكية، ورفعت خلالها شعارات مطلبية، على رأسها الشعارات المُطالبة بإطلاق سراح جميع معتقلي الريف.

ورفع المحتجون لافتات وصورا من بينها صورة الطالبة حياة التي قتلت بنيران البحرية الملكية الثلاثاء الماضي، إلى جانب صور شهيد حراك الريف “عماد العتابي، وطالبوا بإنصاف جميع ضحايا المقاربة الأمنية بالريف وذوي الحقوق، و إنجاز مشاريع تُجسد تنمية حقيقة بالمنطقة وترقى إلى تطلعات أبناء المنطقة، مع وقف كل المتابعات في حق نشطاء الريف بالخارج.

وتأتي هذه الخرجة الاحتجاجية في إطار استمرارية الحراك الاحتجاجي بالمهجر، الداعم لحراك الريف، وتزمناً مع دخول القيادي الحراكي المعتقل ناصر الزفزافي مراحله الأخيرة في المنافسة على جائزة سخاروف لحرية الفكر، كما تُعتبر هذه المسيرة الثانية في العاصمة البلجيكية بروكسيل في أقل من شهر.

أمضال أمازيغ: كمال الوسطاني

شاهد أيضاً

والدي ناصر الزفزافي في حفل تسليم جائزة “سخاروف” بالبرلمان الأوروبي

رحب رئيس البرلمان الأوروبي أنطونيو تاجاني، بوالدي ناصر الزفزافي، الناشط المغربي السجين، على خلفية حراك ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *