رئيس البرلمان الليبي يتهم تركيا بدعم الإرهاب

استنكر رئيس مجلس النواب البرلماني، المستشار، عقيلة صالح التصريحات التي أدلى بها المبعوث التركي إلى ليبيا، أمر الله ايشلر حول عملية تطهير الجنوب من الجماعات الإرهابية والمتطرفة وعصابات المرتزقة التي تنفذها القوات المسلحة.

ووصف المستشار عقيلة صالح وفقا للموقع الرسمي لمجلس النواب، تصريحات المبعوث التركي إلى ليبيا “بالتدخل المرفوض في الشأن الداخلي الليبي واعتداء على سيادة ليبيا”، معتبر أن تركيا “:تواصل الدور المؤسف الذي تقوم به في تقويض إنهاء الأزمة في ليبيا وبسط الأمن بالبلاد ودعمها للجماعات الإرهابية والمتطرفة عبر مثل هذه التصريحات وتقديمها للدعم المادي واللوجستي لهذه الجماعات المتطرفة.

وأشار إلى أن “شحنات الأسلحة التي تم ضبطها من السلطات اليونانية والليبية” وقال إنها “خرجت من دولة تركيا ليقتل بها أبناء الشعب الليبي لدعم هذه الجماعات في تنفيذ العمليات الإرهابية والاغتيالات وضربها بعرض الحائط بمصلحة الشعبين وكذلك قرارات مجلس الأمن بالخصوص”.

وذكّر صالح بشحنات الأسلحة التي تم ضبطها من السلطات اليونانية والليبية، وخرجت من دولة تركيا والتي كانت متجهة لميليشيات ليبيا، مطالباً أنقرة بتغيير موقفها ووقوفها إلى جانب الشعب الليبي، “بدلا عن دعم الإرهاب والتطرف وتقويض الأمن في ليبيا الذي تحقق بفضل تضحيات أبناء القوات الليبية”.

وكانت السلطات الليبية قد أعلنت عن إحباط دخول شحنة جديدة من الأسلحة التركية إلى ليبيا عبر ميناء مصراتة. وقالت مصلحة الجمارك بميناء مصراتة، في بيان، إنها “تمكنت من ضبط شحنة أسلحة تحتوي على مسدسات تركية داخل حاوية تحتوي على بعض المواد المنزلية وألعاب الأطفال من الأمام، وذلك لغرض التمويه”.

وأوضحت، أنه بعد فرز وجرد البضاعة، “وجدت 556 كرتونة، تحتوي كل واحدة منها على 36 مسدسا”، أي ما يعادل أكثر من 20 ألف مسدس، دون تقديم مزيد من التوضيحات عن الجهة المرسلة لهذه الأسلحة أو المستفيدة منها.

*وكالات

شاهد أيضاً

منطقة القبائل بالجزائر.. التمرد الانتخابي والقطيعة السياسية

لم تتجاوز نسب المشاركة في الانتخابات الرئاسية بمحافظات منطقة القبائل على العموم واحداً في المئة، ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *