أخبار عاجلة

جمعية “أجذير إيزوران للثقافة الأمازيغية” تخلد الذكرى 17 لخطاب أجدير

تخليدا للذكرى السابعة عشر لخطاب أجذير بتاريخ 17 أكتوبر 2001، تنظم جمعية أجذير إيزوران للثقافة الأمازيغية مهرجان أجذير إيزوران في دورته الثانية تحت شعار: ”الفعل الثقافي الأمازيغي دعامة أساسيةلتنمية المناطق الجبلية“، وذلك خلالا الفترة الممتدة من سابع عشر أكتوبر 2018 إلى غاية العشرين منه، بفضاءات أجذير وخنيفرة.

ويتضمن برنامج المهرجان الذي ينظم تحت الرعاية الملكية، في يومه الأول: الأربعاء 17 أكتوبر 2018، استقبال المشاركين وضيوف المهرجان، ثم حفل الافتتاح: أحيدوس (أداء جماعي، فرق من خنيفرة ومريرت) أمام الخيمة الرسمية، عروض من فنون الفانتازيا، كلمات الافتتاح لكل من الجمعية المنظمة، مجلس جهة بني ملال خنيفرة، المجلس الإقليمي لخنيفرة، مجموعة الجماعات الأطلس، المجلس الجماعي خنيفرة، وزارة الثقافة والاتصال.

وسيعرف اليوم الأول أيضا محاضرة افتتاحية حول موضوع ”النموذج التنموي الجديد للمناطق الجبلية “، يلقيه رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، نزار بركة، ثم اللوحة الفنية الأولى لأوبريت أجذير بمساهمة الفنانة أشريفة (الصوت الأمازيغي)، الفنانة عبير العابد (الصوت الموريسكي)، الفنانة فانيسا بالوما (الصوت اليهودي المغربي)، المرافقة الموسيقية للفنان “بوقنبوع” على آلة الناي والفنان “شالا” على آلة الكمنجة .

أما اللوحة الفنية الثانية فستكون من أداء فرقة إعشاقن (أحيدوس الأطلس المتوسط)، أحواش إيمي نتانوت، مجموعة كناوة ( علي كان)، مجموعة الصيادة عبيدات الرمى ومجموعة الركادة أدرار كرسيف، كما سيتم تكريم شخصيات وأعلام قدمت خدمات جليلة للثقافة الأمازيغية، خاصة في مجالات: الإعلام- البحث العلمي والأكاديمي- الفنون والأدب.

وفي المساء سيكون موعد جمهور الأطلس مع سهرة فنية بمشاركة مجموعة ميمون أورحو، مجموعة مصطفى شهبوني، مجموعة بوعزة العربي، مجموعة مصطفى الصغير و عزيز أمالو، مجموعة المختار حكى، بتنشيط وتقديم الفقرات من الإعلامية فاطمة أوشرع.

فيما سيعرف اليوم الثاني من المهرجان الخميس 18 أكتوبر 2018، ندوة علمية وطنية بأجذير حول “الجبل الأمازيغي: التاريخ، الثقافة ورهانات التنمية”، إضافة إلى محاضرة استهلالية تحت عنوان ” الهوية وتدبير التعدد الثقافي“، من إلقاء الأستاذ عبد الله ساعف. يتمحور شقها الأول حول موضوع “الجبل- التاريخ- الإنسان- المجتمع”، وشقها الثاني حول موضوع الثقافات الجبلية: الفنون والأشكال التعبيرية.

كما سيعرف اليوم الثاني أيضا، عروض التبوريدة وأحيدوس : أداء جماعي، فرق من دائرة لقباب، تليها سهرة فنية متنوعة، بمشاركة مجموعة علي أزلماظ، مجموعة ميمون الخنيفري، مجموعة بووزال محمد، مجموعة عبد الله أنهام، مجموعة بوجمعة موعلا، تنشيط مصطفى بوكريم.

وخلال اليوم الثالث للمهرجان، الجمعة 19 أكتوبر 2018، سيتم استئناف أشغال الندوة العلمية الوطنية حول “الجبل الأمازيغي: التاريخ، الثقافة ورهانات التنمية”، بالتطرق للمحورين الثالث حول الممارسات المعرفية والإيكولوجية بالأطلس المتوسط، والرابع حول رهانات التنمية المستدامة بالمناطق الجبلية.

وبعد عروض “التبوريدة”، ستعطى الانطلاقة لملتقى “أجدير لإيمديازن” : بمشاركة الشعراء: مجموعة أسيف أزداي : مصطفى أكنو – مجموعة محمد مجاهد- مجموعة سيدي أولغازي- مجموعة موسى أعثمان – مجموعة إكروان و الشاعرة يطو زاقا. العزيز الحسين- محمد الغازولي- الحاج أمدياز- الغازي الكبير- باجي محمد- مصطفى الإدريسي، المرافقة الموسيقية للفنان ابراهيم “أعمو عيسى” على آلة الوتر والفنان “بوقنبوع” على آلة الناي، تنشيط مصطفى بوكريم.

وفي المساء سيتم تنظيم سهرات فنية متزامنة بعدد من المناطق الأطلسية، منصة أجذير: مجموعة يونس باعمي، مجموعة محمد جيجان، مجموعة محمد مردا، مجموعة خالد الناصري، مجموعة مصطفى بنكجان، تنشيط مصطفى بوكريم. منصة مريرت: مجموعة طيطان لفن الغيطة، مجموعة لحسن أسرار، مجموعة عبد الرحمان زرزوقي، أركيسترا أشرف الصنهاجي، مجموعة حمو بويخورص، مجموعة حميد بوتحونا، تنشيط : المكي أكنوز. منصة القباب: مجموعة عزيز أوشطين، مجموعة سعيد أقشمير، مجموعة أوبنعلي و أبرباش، مجموعة غوبيد، مجموعة سعيد أمكيز، مجموعة مصطفى الحديوي، تنشيط و تقديم : مليكة أعدوش. منصة أزلو خنيفرة: مجموعة ” حوسى 46“، الفنان الجزائري “إيدير“، مجموعة ايزنزارن، مجموعة عبد العزيز أحوزار، تنشيط و تقديم : الإعلامية فاطمة وشرع و الإعلامية مريم قصيري.

وفي اليوم الختامي للمهرجان، سيقام حفل لتوزيع الجوائز والشواهد التقديرية على المشاركين الفائزين في مختلف مباريات الأنشطة الموازية للمهرجان بالمركز الثقافي أبو القاسم الزياني خنيفرة، ستتلى خلاله الكلمة الختامية للجمعية المنظمة “أجذير ايزوران للثقافة الأمازيغية” ثم برقية الولاء.

أمضال أمازيغ: كمال الوسطاني

شاهد أيضاً

لتعميم تدريس الأمازيغية.. استمرار إضراب تلاميذ “البويرة” بالجزائر

لا يزال العديد من التلاميذ بثانويتي نصر الدين المشدالي وحسيني لحلو بمشدالة شرق البويرة بالجزائر ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *