جريدة “العلم” على المحك..

دشن الزملاء والزميلات الصحافيون بجريدة “العلم” مسلسلهم النضالي بتنظيم وقفة احتجاجية بمقر الجريدة احتجاجا على الوضع السيئ الذي تعيشه جريدة العلم والعاملين بها، وذلك يوم الأٍربعاء 27 يونيو الجاري مع حمل الشارة.

وأكد مكتب فرع النقابة للصحافة المغربية بالرباط، في بيان صادر توصلت” العالم الأمازيغي” بنسخة منه بأن صحافيي جريدة العلم سيخوضون يوم الجمعة 29 يونيو 2018 إضرابا إنذاريا عن العمل. في حين يدخلون في إضراب عام مفتوح بداية من يوم الاثنين 02 يوليوز 2018، للمطالبة بالاستجابة الفورية لمطالبهم العادلة.

وأعلن فرع النقابة الوطنية للصحافة المغربية عن تضامنه مع الزملاء الصحافيين.

كما عبر عن إلحاحه في مطالبة إدارة شركة الرسالة الصادرة للجريدة بالاستجابة الفورية لمطالبهم العادلة. كما أنه يؤكد وقوف الفرع إلى جانب الزملاء المحتجين وأنه سيعلن عن مبادرات تضامنية في هذا الصدد.

وحسب مصادر من الجريدة فالزملاء الصحفيون يعانون مشاكل عدة تتمثل في اقتطاعات التقاعد التكميلي التي لا تؤديها الإدارة العامة منذ سنة 2013، وهو الخلل الذي لم يعلم به الصحفيون إلا قبل نحو سنة، إضافة الى عدم تسديد واجبات التأمين الصحي رغم اقتطاعها، والأجور المتدنية التي لا تتجاوز في المعدل 6 آلاف درهم والتي لم تعرف أي زيادة منذ 10 سنوات، إلى جانب ملفات أخرى كغياب تجهيزات العمل وغيرها.

أمضال أمازيغ: متابعة

شاهد أيضاً

المجاوي يدق ناقوس الخطر ويحذر من الوضعية الصحية لربيع الأبلق

في رسالة له من داخل السجن المحلي بمدينة طنجة، دق المعتقل على خلفية حراك الريف، ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *