بعد قرار ترحيلهم إلى المغرب.. نشطاء الريف بإسبانيا يضربون عن الطعام

قرر عدد من المهاجرين المغاربة غير النظاميين والمنحدرين من مناطق الريف، خوض إضراب عن الطعام داخل مركز لاحتجاز المهاجرين بمنطقة “الوتشي” الإسبانية، منذ التاسع من يونيو الجاري.

ويأتي قرار نشطاء حراك الريف احتجاجا على رفض طلباتهم من أجل الحصول على أوراق اللاجئين واتخاذ قرار إعادتهم إلى المغرب بشكل نهائي.

وفي ذات السياق، أفادت مصادر إعلامية إسبانية، أن المضربين على الطعام، يدعون أنه في حالة ترحيلهم إلى المغرب سيتم اعتقالهم من طرف السلطات المغربية، بدعوى أنهم من نشطاء الحراك الشعبي بالريف، ما اعتبرته السلطات الإسبانية عبارة عن حيل يتخذها المهاجرون غير النظاميون الذين ينحدرون من شمال المغرب.

أمضال أمازيغ: متابعة

شاهد أيضاً

مكناس. أساتذة ومهتمون يُناقشون “إكراهات” تدريس الأمازيغية

أجمع عدد من الأساتذة والمهتمين على أنّ ملف تدريس الأمازيغية بالمغرب، يعيش مشاكل كثيرة و”ضبابية” ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *