أخبار عاجلة

الفنان الامازيغي “محمد ابعمران” الملقب ب”بوتفوناست” يغادرنا الى دار البقاء

ببالغ الأسى والحزن تلقينا في “العالم الامازيغي” اليوم الخميس 20 فبراير 2020، نبأ وفاة أحد أعمدة الفن الأمازيغي ، الفنان محمد ابعمران بعد صراع مع المرض، عن عمر يناهز 88 سنة. وسيوارى جثمان الفقيد الثرى غدا الجمعة 21 فبراير 2020، بعد صلاة الجمعة بمقبرة الرحمة بالدارالبيضاء.

ولد الفنان الامازيغي الرايس والممثل محمد أبعمران سنة 1932 بتيكيضا بأيت رخا اقليم سيدي افني، واشتهر الفقيد ب فيلم “بوتفوناست “ الذي يعتبر من الافلام الامازيغية المميزة والتي شهدها الصغير قبل الكبير، والفقيد يقطن بالقليعة نواحي اكادير.

هذا وعرف عن الرايس ابعمران حسه الفكاهي، فضلا على إتقانه العزف على آلة لوطار والعود، كما ترك بصمته كذلك في الميدان الفني الأمازيغي من خلال مجموعة من اغانيه.

وشارك المرحوم في عدد من الانتاجات الأمازيغية المتميزة كفيلم بوتفوناست مع الفنان المرحوم إبوركا الحسين (دا حماد) والعديد من الأغاني القديمة التي وضع بصمته عليها إلى جانب نجوم فنانون كبار، وذلك قبل ان يودعنا في صمت دون ادنى التفاتة، عرفانا بما اسده للساحة الفنية الأمازيغية.

وبهذه المناسبة الأليمة نتقدم نحن طاقم جريدة “العالم الامازيغي” باحر تعازينا إلى عائلته الكبيرة وأسرته الصغيرة، راجين من العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، ويرزق ذويه الصبر والسلوان.
وإنا لله وإنا اليه راجعون.

شاهد أيضاً

وزارة التضامن والتنمية الاجتماعية تشرع في بث دروس تعليمية ووصلات تربوية تهم الأشخاص في وضعية إعاقة

شرعت وزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة في بث سلسلة دروس تعليمية ووصلات تربوية تهم ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *