أخبار عاجلة

الأحزاب السياسية المغربية تدعم ملف فتح حدود سبتة ومليلية أمام العمال المغاربة

على إثر التميز الذي تعرض له العمال المغاربة العاملين بالمدينتين الحدوديتين على مستوى الضمان الاجتماعي والحق في الاستقرار والسكن، وهو التمييز الذي زادت الأزمة الصحية من إبراز معالمه، كما جاء ذلك على لسان الأمين العام للنقابة العمالية المغربية في مدينة سبتة، ونشر يوم الخميس 12 نونبر موقع “منارة سبتة” الإسباني خبر تضامن الأحزاب السياسية المغربية ووعدها بدعم ملف “فتح الحدود أمام العمال المغاربة”.

وجاء في نفس المصدر أن الأحزاب دعت إلى تكتل جهود الحكومتين الإسبانية والمغربية لحل وضعية العمال المغاربة العاملين بالمدينتين الحدوديتين للالتحاق من جديد لوظائفهم وتخطيهم أزمة العمل، وليتمكنوا من إعالة عائلاتهم، وتقليص حجم تداعيات الكارثة الاجتماعية والاقتصادية التي أسفر عليها فقدان هؤلاء العمال (أكثر من 9000 مواطن مغربي) لوظائفهم بشكل نهائي.

وأضاف المصدر نفسه أن حزب الاستقلال أكد على أن الحل هو فتح الحدود أمام هؤلاء العمال مع مراعاة الإجراءات الاحترازية الصحية، والتعامل مع هذا الملف بشكل خاص، خاصة وأن هؤلاء العمال لا يتلقون أي مساعدة اجتماعية أو تعويض عن فقدانهم لعملهم من قبل الحكومة الإسبانية.

نادية بودرة

شاهد أيضاً

الهيئة الوطنية للصحافة المغربية تطلق نداء استغاثة لعثمان الفردوس لإنقاذ جرائد على حافة الإفلاس

أطلقت  الهيئة الوطنية للصحافة المغربية نداء استغاثة للوزير عثمان الفردوس  لإنقاذ الجريدة الإلكترونية “أصيل بريس” ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *